قصيدة “زهرة تشرين”

بقلم الشاعرة : فاتحة المجاهد

تغيرت .. أنا
عاد يكسو أرض
ترابي زهر الربيع
حتى الألوان كالفراش
في الهوى تطير
مبتسم بين أضلعي القدر
جن الدمع و النجم
على الضياء انتصر
تلك الأضواء البهية
وتلك الأحجار الغنية
على بساط السهو
فرحا لي بالرقص ترتجف
تغيرت .. أنا
تلك الدموع على الشمعدان
من الآلام شمعها انطفء
حتى الغراب المنسي
ماتت شكواه
وعليه العشق ارتجل
اليتيم عدت ممسوح
جبين فات حد الأقصى فيه
اضمحل الشوك عمق النوى
وعبق النرجس
ملأ كوني وارتوى
تلك الليالي الباردة
جليدها ثار وانتشى

رأيك يهمنا

عن admin

admin
المشرف العام على موقع العالم الحر

شاهد أيضاً

قراءة في رواية “مجلس برلمان كورونا العالمي” للكاتبة الروائية رجاء حسين

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *