أطفال ابنى بيتك المنطقه٦و٧يلهون ليلا.

كتب : محسن بدر

برغم معاناه اهالى المنطقتين من عدم وجود مرافق كامله فبرائه الاطفال تغلبت على معاناه اولادهم وأخذوا يلعبون ويلهون ليلا أملا منهم ان يعيشوا حياه كمثلهم ممن ينعموا بحياه آدميه.راجين من الله ان ينظر اليهم المسؤلين بعين الرأفه

طفل طفل2

رأيك يهمنا

عن بهاء الدين محمد فندي

Avatar

شاهد أيضاً

بدء برنامج التدريب الميداني لعام 2022 – 2023 لمنطقة الآثار الأسلامية و القبطية بسوهاج

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *