صورة ارشيفية لبعض جرائم القتل

50% من الجرائم الإرهابية استهدفت المواطنين والمنشآت الخدمية

مرصد
مرصد

كتب :  اشرف عبد الحميد

واصل مرصد الانتخابات البرلمانية التابع للبعثة الدولية المحلية المشتركة مصر 2015 ، للأسبوع 22 على التوالي رصد الجرائم الإرهابية ودلالاتها المرتبطة بالعملية الانتخابية وعملية الانتقال الديمقراطي بشكل عام ، وأصدر تقريره الأسبوعي في إطار هذه السلسلة .

ووفقا لما تم رصده خلال الأسبوع المنقضي ( 29 مايو – 4 يونيه 2015 ) ، فإن معدلات الجرائم الإرهابية لازالت عند مستوياتها المنخفضة نسبيا مقارنة بالشهور الماضية ، حيث لازالت العمليات الأمنية الاستباقية وإجراءات التأمين تحقق نجاحا نسبيا ملحوظا في هذا الصدد .

تشير أرقام أحداث العنف والتفجيرات التي نفذتها العناصر الإرهابية، والتي شهدتها بعض المحافظات الأسبوع الماضي إلى مجموعة من الدلالات والتي يتمثل أبرزها فيما يلي:

· لا زالت الجرائم الإرهابية عند معدلاتها المعتادة خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة ، والتي تشهدا انخفاضا عاما نسبيا مقارنة بالوضع قبل ذلك .

· لا زالت الضربات الأمنية الاستباقية سواء من جهاز الشرطة المصرية ، أو القوات المسلحة في شمال سيناء ذات أثر قوى وملموس في إجهاض غالبية العمليات الإرهابية المخطط لها .

· انخفض حجم العمليات والاستهداف الإرهابية في محافظة شمال سيناء بشكل ملحوظ هذا الاسبوع لتشكل 28 حادثة .

· رغم الانخفاض النسبي للعمليات الإرهابية إلا أن المتضرر الأكبر منها خلال الأسبوع المنقضي كان المواطنين وأماكن تجمعاتهم والمرافق الخدمية التي يتعاملون معها ، حيث بلغ نصيبها 43 حالة بما يشكل تقريبا 50% من عدد الجرائم الإرهابية التي تم رصدها ، واللافت للنظر استهداف السكة الحديد هذا الأسبوع برصيد 10 حالات .

· برزت خلال الأسبوع المنقضي ظاهرة استهداف المنشآت الاقتصادية برصيد 4 حالات .

· لازالت معدلات استهداف المنشآت القضائية والقضاة عند معدلاتها المرصودة خلال الأسابيع الماضية ( حالتين)

الجدير بالذكر أن ” البعثة الدولية – المحلية المشتركة لمتابعة الانتخابات البرلمانية مصر 2015 ” هي تحالف يضم الشبكة الدولية لحقوق والتنمية GNRD بالنرويج والمعهد الدولي للسلام والعدالة وحقوق الإنسان IIPJHR بجنيف وشريكهما المحلي مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان ” MAAT، بالإضافة لـ 31 منظمة محلية

رأيك يهمنا

عن خلف الله عطالله الانصاري

Avatar

شاهد أيضاً

علم الانتحار وعلاقته بعلم النفس الاجتماعي

رأيك يهمنا