اسليدرالأدب و الأدباء

محمد مشالي طبيب الغلابة

بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم

الطب من المهن الإنسانية العظيمة وعندما يتمتع الطبيب بالأخلاق الطيبة والرحمة ويلفظ سلوكيات البعض الذين حولوا الطب إلى تجارة يظل حبه في القلوب ومن الأطباء الجديرين بالحب والتقدير الدكتو محمد مشالي الذي أطلق عليه ( طبيب الغلابة ) .

الدكتور محمد عبد الغفار مشالي من مواليد عام 1944 بقرية التمساح مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة لأب يعمل مدرس وانتقل بعدها والده إلى محافظة الغربية وانتقل معه واستقر مع الأسرة هناك وتخرج من كلية طب قصر العيني في 5 يونيو 1967 وتخصص في الأمراض الباطنة وأمراض الأطفال والحميات وعمل في عدد من المراكز والوحدات الطبية بالأرياف التابعة لوزارة الصحة المصرية في محافظات مختلفة وفي عام 1975 أفتتح عيادته الخاصة في طنطا وتكفل برعاية أخوته وأبناء أخيه الذي توفي مبكرا وتركهم له ولذلك تأخر في الزواج وظل لسنوات طويلة يخصص قيمة كشفه الطبي في عيادته لا تزيد عن 5 جنيهات وزادت أخيرا لتصل إلى 10 جنيهات وكثيرا ما يرفض تقاضي قيمة الكشف من المرضى الفقراء بل ويشتري لهم العلاج في كثير من الأحيان.

الدكتور محمد مشالي رزقه الله من الأبناء بالمهندس عمرو والمهندس هيثم ووليد بكالوريوس تجارة.
تم تكريم الدكتور محمد مشالي وأطلقت محافظة الغربية اسمه على أحد شوارع مدينة طنطا ولكن يظل حب الغلابة ودعواتهم أعظم وأثمن التكريمات والتقديرات .

في الساعة العاشرة مساء يوم الاثنين 27 يوليو 2020 شعر الدكتور محمد مشالي بتعب مفاجىء وتم نقله إلى المستشفى وتوفي في الساعات الأولى لصباح يوم الثلاثاء 28 يوليو 2020 وتوارى جثمانه بين ثرى مقابر الأسرة في البحيرة .

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: