15 مليون زائر سنويا للأهرام البديلة وضياع حضارة 7 ألاف سنه

كتب باسم غنيم
نشر الرحالة المصري الشهير أحمد حجاجوفيتش في تقرير مصور له عن النجاح الكبير الذي حققته الصين في المنطقة الآثرية التي تحاكي الآثار المصرية مثل الأهرامات الثلاثة “خوفو” و “خفرع” و “منقرع” وأبو الهول، وكذلك آثار أبو رواش في مدينة تشينزين الصينية والتي تتسم بالطابع السياحي والطقس المناسب
وأضاف الرحالة المصري حجاجوفيتش في تقريره المصور الذي نشره على حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن الصين استغلت فرصة ضعف الإقبال علي السياحة المصرية بالإضافة إلي حب السياح في جميع البلاد علي مستوي العالم للأثار والأماكن الأثرية بالقاهرة والجيزة وأسوان والأقصر وقامت بإنشاء منطقة سياحية بالكامل بمدينة تشيزين الصينية تشبه تماما الاثار المصرية وأضاف أن الصين استطاعت جذب 15 مليون سائح سنويا من جميع أنحاء العالم لزيارة منطقة الاهرامات الصينية والتي تم تصميمها نسخة طبق الأصل من الاهرامات الثلاثة وقام العاملين بها بارتداء الزي الفرعوني واستخدام الخيول والجمال وافتتاح مطاعم للأكلات الشرقية المصرية حتي يشعر السياح بأنهم في مصر تماما
وأوضح الرحالة المصري أن سعر ركوب الجمل أو الخيل لالتقاط صورة تذكاريه هي 70 يوان أي ما يعادل 100 دولار أمريكي بالإضافة إلي تزويد تلك المنطقة بأجهزة الصوت والضوء
يذكر أن عدد الزوار السنوي لمنطقة الأهرامات في الجيزة لا يتعدى 2 مليون زائر مقابل 15 مليون للهرم الصيني المفتتح في منتصف 2014.

رأيك يهمنا

عن محمود فواز

Avatar

شاهد أيضاً

قراءة في رواية سويج دجة للكاتب رحمن خضير عباس

رأيك يهمنا