وزيرا الآثار والسياحة يغادران القاهرة متجهين للأقصر لمتابعة تداعيات حادث الكرنك

كتب : أحمد عامر
توجه منذو قليل وزير السياحة خالد رامى،ووزير الآثار الدكتور ممدوح الدماطى إلى الأقصر للتنسيق مع كل الأجهزة المعنية ومحافظ الأقصر محمد بدر ولبعث رسالة طمأنة للعالم، على خلفية إحباط هجوم إرهابى قرب معبد الكرنك فى الأقصر، ووفاة إرهابيين اثنين وإصابة ثالث.
وأوضح مصدر بالمطار أن الوزيران إستقلا طائرة خطوط مصر للطيران الرحلة رقم 359 المتجهة إلى الأقصر لمتابعة تطورات الحادث الإرهابى الذى حاول فيه عدد 3 من العناصر الإرهابية اجتياز النطاق الأمنى لمعبد الكرنك بالأقصر مستخدمين الأسلحة النارية والمواد المتفجرة.
وأعلنت وزارة الداخلية أن قوات تأمين المعبد تصدت لهم على الفور وتعاملت معهم وأحبطت محاولتهم ونتج عن ذلك مصرع اثنين من العناصر الإرهابية أحدهما نتيجة انفجار عبوة متفجرة كانت بحوزته وإصابة الثالث بطلق نارى بالرأس. ولم يسفر الحادث عن حدوث ثمة إصابات بين الزائرين للمعبد أو القوات سوى إصابة أحد العاملين بطلق نارى نقل على أثره للمستشفى للعلاج وتم ضبط الأسلحة والذخائر والعبوات المتفجرة التى كانت بحوزة الجناة وتوالى الأجهزة الأمنية جهودها لتحديد شخصيتهم وأبعاد مخططهم الإرهابى.

رأيك يهمنا

عن admin

admin
المشرف العام على موقع العالم الحر

شاهد أيضاً

بدء برنامج التدريب الميداني لعام 2022 – 2023 لمنطقة الآثار الأسلامية و القبطية بسوهاج

رأيك يهمنا