مظاهر الحياة الاعتيادية تعود الى مدينة تكريت ” عاصمة صلاح الدين “

كتب الشيخ / لفتة عبد النبي الخزرجي  
بعد ان تم استعادة محافظة صلاح الدين من عصابات داعش الارهابية ، وخاصة مدينة تكريت ، فقد استقبلت المدينة افواجا كبيرة من ابنائها المهجرين . فقد اكدت مصادر اعلامية من تكريت انه قد عادت اكثر 2000 عائلة الى المدينة بعد ان تم تنظيفها من العبوات الناسفة التي زرعها الارهابيون في بيوت هذه العوائل . لم يترك الاوغاد شيئا الا وفخخوه .. فقد ثيت ان الحديقة في البيت كانت مفخخة والبرميل والحائط والاشجار وسقف الدار والابواب والشبابيك . هذه كلها الآن قد تم تخليصها من الالغام والعبوات الناسفة ، من قبل الرجال الشجعان في قواتنا المسلحة والحشد الشعبي والحشد الهندسي . وما زالت عمليات التأهيل لبقية المواقع الحكومية جارية حتى هذه الساعة .
جميع المسؤولين الحكوميين والموظفين واصحاب الاعمال الحرة والتجار وغيرهم ، بدأوا يمارسون اعمالهم بشكل طبيعي . لقد عادت الحياة ودب النشاط في هذه المدينة التي سلبها داعش قبل عام من هذا التاريخ . لم يعد هناك ذكر لداعش في هذه الارض العراقية الخالصة .

رأيك يهمنا

عن خلف الله عطالله الانصاري

Avatar

شاهد أيضاً

اسلام الحامدي ، وحق الرؤية ، قصص قصيره

بقلم / اسلام الهاشمي الحامدي رأيك يهمنا