كم اشتقت لرؤياك.

بقلم حنان عزت

كم أشتقت لرؤياك
وحنينى وياك
روحى وعقلى كانو معاك
يا عمرى يا أحلى ملاك
كلما جلست وحدى أحن لذكراك
وأيامى وهواى جواك
كنا حبيبين وعشاق
وعمرى ما فكرت وانا وياك
بحبك بجنون رغم الفراق
وأنسى عمرى ولا أنساك
يا أحلى أب فى الكون مفتقداك
كنت أتمنى إنى أكون وياك
نزرع ونحصد الخير لمن يحبك ويهواك
المهم إنى أكون جنبك وفى حماك
يا رب أدخله الجنه برضاك
ونور قبره وأفسحه برضاك

رأيك يهمنا

عن محمود فواز

Avatar

شاهد أيضاً

المعرض الرابع عشر للفنان التشكيلي العالمي تاد في ذكري وفاته بساقية الصاوي

في حفل بهيج وسط كوكبة من الحضور من الأكاديميين رأيك يهمنا