في مثل هذا اليوم ولد شاعر النيل حافظ ابراهيم .

كتب / خلف الله الانصاري

ولد شاعر النيل محمد حافظ بن إبراهيم في محافظة أسيوط 24 فبراير 1872 -21 يونيو 1932م. عاصر أحمد شوقي ولقب بشاعر النيل وبشاعر الشعب.
ولد علي ظهر سفينة نيلية بأسيوط ، هذا الرجل الذي جسد الواقع والظروف والاحداث بشعره . والذي مر بمراحل حياتية كثير ة . فتربي يتيما . وكفله خاله لفترة طويلة . ولكنه ترك منزل خاله وترك له رسالة فحواها انه اصبح حملا ثقيلا عليه . له العديد من الأبيات الشعرية وكان علي علاقة طيبة بأحمد شوقي . ومات ودفن بالسيدة نفيشة .
قرأت ان والديه أحدهما ليس مصريا . يقال ان احدهما كان تركيا .
وايضا ان حافظ كان يقال عنه انه مسرف . لدرجة انه يوما استأجر قطارا كاملا ليسافر . .. عليه رحمة الله . ولكم بعض أبياته .
وقل
وقل للفاخرين أمالهذا الفخر من سبب….أروني بينكم رجلاركينا واضح الحسب ..
..أروني نصف مخترع أروني ربع محتسب؟…
أروني ناديا حفلا بأهل الفضل والأدب؟
وماذا في مدارسكم من التعليم والكتب؟
وماذا في مساجدكم من التبيان والخطب؟
وماذا في صحائفكم سوى التمويه والكذب؟

رأيك يهمنا

عن بهاء الدين محمد فندي

Avatar

شاهد أيضاً

بدء برنامج التدريب الميداني لعام 2022 – 2023 لمنطقة الآثار الأسلامية و القبطية بسوهاج

رأيك يهمنا