عروس بحر بيروت

كتبت / ايمان مكاوى

سافر فادي السلاب المصري رحلة إلي بيروت بدعوة صديقته أوليفيا له التي أستضافته وتنزهت معه علي أحدي شواطئ بيروت وجمعت بينهم هواية الرسم والنحت.
فهو محب للرسم والنحت منذ الصغر وكبرت موهبته معه لتجعله عاشق لها ويجد نفسه مولعآ بحبها ويمارسها في أي وقت وفي أي مكان.
حيث بادروا بنقش تمثال لعروس البحر يعبر عن حبهم وتفانيهم للفن.
وقاموا بعمله من الجبس وقد غطوها بالرمال لتصبح تحفه أبهرت كل السائحين والمتواجدين علي الشاطئ.

رأيك يهمنا

عن خلف الله عطالله الانصاري

Avatar

شاهد أيضاً

علم الانتحار وعلاقته بعلم النفس الاجتماعي

رأيك يهمنا