صالون الزمكان لقاء مع الكاتب الصحفي محمود الشاذلي

أجرت الحوار: حنان الشيمي
الكاتب الصحفى/ محمود الشاذلى
نائب رئيس تحرير جريدة الجمهورية و رئيس تحرير موقع صوت الشعب نيوز .
والبرلماني السابق بمجلس الشعب
كان لنا معه لقاء في #صالون_الزمكان فبادرنا سيادته بذلك الإيضاح:
_ يجدر التأكيد على بعض النقاط قبل التشرف بالإجابه على الأسئله
أولا : يطيب لى التأكيد على ثوابتى والتى أؤكد فيها على أننى وإن كنت أنتمى سياسيا لحزب الوفد فى زمن الشموخ إلا أننى مستقل الفكر ، والرؤيه ، وأنتمى لبلده تسمى بسيون كانت إحدى قراها قرية صالحجر عاصمة لمصر فى العصر الفرعونى ، وأنجبت الزعيم الوطنى مصطفى كامل ، والمفكر الإسلامى الكبير الدكتور زغلول النجار ، ورمز عائلتى بطل حرب أكتوبر الفريق سعد الدين الشاذلى ، كما أنجبت زعماء وقادة وصحفين وفديين سطروا مجدا فى تاريخ الحياة السياسية والوطنية والحزبية بمصر انجبت النائب والوزير الوفدى عبد الفتاح باشا حسن اوالنائب الوفدى محمد عيد المحامى زعيم الطلبة الوفدين والدكتور محمد على شتا نائب رئيس حزب الوفد الذى مثل الشموخ بكل معانية والكتاب الصحفى الكبير جمال بدوى رئيس تحرير الوفد والتاريخ والرائد الذى تمسك ان يحتضن جسدة الحبيب تراب بسيون ، كما أنجبت عبدالسلام باشا الشاذلى أول وزير للشئون الإجتماعيه والأوقاف ومؤسس محافظة البحيره ، ونائب بسيون محيى الدين الشاذلى قنصل هولندا الفخرى بالإسكندريه ورئيس نادى سبورتنج إسكندريه ، والنائب اللواء عبدالمنعم الشاذلى رئيس نادى هليوبولس بالقاهره .

ثانيا : أفخر بأننى أحد أبناء جيل يؤمن بضرورة النضال من أجل مجتمع أفضل يقوم على المبادىء والقيم والأخلاقيات حيث يحسب لى كأحد أبناء هذا الجيل أننى إستطعت أن تكون مشاعرى وأفكارى وقناعاتى الشخصيه محصنه داخل جسدى الضعيف بصورة لم تسمح لأحد بأن يزيفها رغم الطعنات الغادره لأننى تربيت سياسيا على يد الزعيم الراحل فؤاد سراج الدين والمناضل الشريف مصطفى شردى أول رئيس تحرير لجريدة الوفد ومؤسسها والأستاذ جمال بدوى رئيس تحرير الوفد السابق وإبن بسيون .

أما كيانى فهو جزء من كيان فقراء وبسطاء بسيون ، وهو جزء من كيان جيل يؤمن بالعدل الإجتماعى والإنتماء للوطن ، والتمسك بالإراده الحره فى مواجهة جرزان الفاسدين وأباطرة الحاقدين .

1_متى ظهرت موهبتك في الكتابة وكيف كانت بدايتك مع الصحافة؟
لاشك أن موهبتى فى الكتابه مرجعها أمرين الأول موروث والآخر مكتسب ، أما الموروث فقد تجلى فى ثقافة والدى وأسرتى حيث أن خالتى كانت نائبا لرئيس تحرير الأخبار ، وشقيقاى أحدهما مدير تحرير الوفد والآخر مذيع بالتليفزيون ، كما أن أحد أبرز أقاربى وزميل والدى فى الدراسه الكاتب الصحفى الكبير والمؤرخ العظيم جمال بدوى .

ظهرت موهبتى فى الكتابه طفلا وأنا تلميذ فى المرحله الإبتدائيه وكان معظمها عباره عن خواطر لها علاقه بطفولتى حيث كنت أكتب فى سمير وميكى وتان تان عبر رسائل أرسلها لهم ، وفى المرحله الإعداديه كان ينشر لى خواطر بجريدة الأخباب عبر باب ماما نعم ، كما كانت تنشر لى رسومات بمجلة روز اليوسف فى هذا السن . ، وكنت أكتب فى المرحله الثانويه بأخبار اليوم ، وكنت أراسل جريدة الجمهوريه عبر باب القراء .

كانت بدايتى فى الصحافه عام 84 حيث تأثيث جريدة الوفد .

2_هل تعتقد أن الصحافة تندرج تحت مسمى الهواية ؟ أم الموهبة ؟ أم غير ذلك؟
الصحافه تجمع بين الهوايه والموهبه يضاف إليهم الدراسه الأكاديميه ، بمعنى أن الحصول على مؤهل متخصص فى الصحافه ليس كافيا لأن يقدم صحفى مهنى ، لكن يكون للمؤهل قيمته والدراسه أهميتها عندما تكون هناك الموهبه مع الإستعداد المتمثل فى الهوايه .

3_بمن تأثرت ولمن تقرأ؟
تأثرت كثيرا بأساتذتى الأجلاء مصطفى شردى وجمال بدوى وسعيد عبدالخالق من القامات الرفيعه فى الصحافه المصريه رحمهم الله والحديث بشأنهم لايكفي فيه مجلدات ، لذا أتركه للحوار .
قراءاتى متعدده ومتنوعه بالمجمل أقرأ للعقاد ، والدكتور مصطفى محمود ، ومحمد جلال كشك ، والكاتب الصحفى الكبير والمؤرخ العظيم جمال بدوى .

هل واجهت صعوبات في بداية حياتك ؟ وهل تسببت الصحافة أو الكتابة في مشاكل تجاه حياتك البرلمانية؟.
بالقطع واجهت صعوبات جمه فى بداية حياتى وحتى فى قمة مجدى الصحفى والبرلمانى وصلت إلى حد الفصل من عملى الصحفى بالوفد رغم تمتعى بالحصانه البرلمانيه كنائبا بالبرلمان ، أما فيما يتعلق بما واجهت من مشاكل فى حياتى البرلمانيه بسبب الصحافه فهى كثيره .

4_هل هناك قيود أو خطوط حمراء في العمل الصحفي وما هي أبرز هذه المعوقات؟
لايوجد صحافه حره مائه فى المائه لذا كان من الطبيعى أن يكون هناك خطوط حمراء ، هذه الخطوط موجوده على مر التاريخ .

5_تواجه الصحافة الورقية أزمة على مستوى العالم وقد أغلقت العديد من الصحف الطباعة الورقية واتجهت إلى المواقع الإلكترونية؟ في رأيك إلى أين نحن ذاهبون؟ وهل هناك ثمة أمل في انفراجة للصحافة الورقية؟

يقينا ستظل الصحافه الورقيه قائمه وإن تراجعت كثيرا أما المواقع الإخباريه ، وهى بالضبط أحد مكونات الثقافه والتأريخ لمراحل متعاقبه فى عمر الدول والمجتمعات ، وهى قد تضعف لكنها لن تنتهى من الوجود .

6_كونك كاتب صحفي هل هناك واجبات تجاه العمل البرلماني ؟
من المفارقات العجيبه أن النائب رقيب دستوريا على الحكومه ، والصحافه هى عين الشعب على أداء النواب ، الأمر الذى يعنى أنها أداة رقابه على النواب والحكومه معا . والواجبات تجاه العمل البرلمانى كثيره فاصحفى البرلمانى جزء من التاريخ حيث يكون شاهد عيان على الكثير من الوقائع التى يشهدها البرلمان .

كيف تحيا الصحافة في قلبك وهل من الممكن أن يتوقف نبضها يوما ما؟
الصحافه هى حياتى لأننى أعشقها كقيمه قبل أن أنتهجها كمهنه ، والقلم هو رفيقى لذا أستشعر أننى بالتوقف عن الكتابه يعنى أستعد للرحيل عن الحياه .

7_ما هي قراءتك للمشهد الإعلامي المصري في الوقت الحالي؟ وما هي قواعد وأساسيات العمل الصحفي؟
قراءتى للمشهد الإعلامى شأن مايلمسه ويعايشه عموم الناس ويرصده أصحاب الرؤيه ، قواعد وأساسيات العمل الصحفى الصدق والأمانه ، والحرص على توثيق المعلومه والتأكيد على صحة الخبر .

8_نصيحة توجهها للصحفيين المبتدئين ؟
أن يمارسوا الصحافه كرساله مجتمعيه نبيله قبل أن تكون وظيفه ، وإذا لم يستطيعوا قول الحق فلا يصفقوا للباطل ، والحرص على توثيق المعلومه ، والتواصل مع المصادر الصحفيه .

العزلة المفروضة علينا في زمن الكورونا كيف تجد الحياة فيها وهل استفدت من تلك الخلوة الإجبارية ولو على سبيل التأمل والتفكر؟
لاشك فى ذلك خاصة وأن الكورونا غيبت أنبل من بالمجتمع من الأهل والأحباب والأصدقاء ، أخذتنى الخلوه كثيرا إلى الزهد فى كل شيىء ، والحرص على إحتضان الأحباب لأنهم السلوى والملاذ .

9_هل تؤثر قسوة النقد على أستاذ محمود الشاذلي؟
الرأى والرأى الآخر من ثوابت المجتمعات المحترمه التى تنشد السمو والرقى والرفعه ، وهى صمام الأمان لكل المجتمعات ، أما الأحاديه فى الرأى سبب خراب الأمم وضعفها ، والنقد من المسلمات الحياتيه لتستقيم الأمور بالحياه ، شريطة الموضوعيه والإحترام والحجه والبيان ، وأبدا ماكان النقد وقسوته مبررا للتطاول والتجريح والسفالات التى يفكر البعض أن بها يكون له كيان ، أرحب بالنقد مهما كان قاسيا طالما إلتزم بتلك الثوابت ومادون ذلك لاأعتبره نقدا بل أعتبره تطاول وتدنى .

ما هي العلاقة التي تربط الكاتب بالصحفي بالبرلماني؟
هى علاقة وجود ترسخها الحميميه .

10_كلمة توجهها لقرائك ومتابعيك ؟
لعل من أبرز مكنونات النفس أن يجد الكاتب من يتفاعل مع كتاباته بالتأييد أو حتى بالنقد لأن فى النقد إفاده وإستفاده طالما كان المرتكز السمو والرقى ، وليدرك الجميع أن الكاتب عنما يصل إلى سنين عمر لاشك يكون عبر تجارب ومحن وخبرات وتداعيات لايصح بعد كل ذلك أن يجد من يسفه له قولا . 

رأيك يهمنا

عن ايمان مكاوى

Avatar

شاهد أيضاً

علم الانتحار وعلاقته بعلم النفس الاجتماعي

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *