رمضان

بقلم / كواعب أحمد البراهمي

شهر واحد في العام نصوم فيه وفيه تفتح أبواب الجنة وتصفد الشيااطين , شهر واحد نتمني ألا يكون حظنا منه الجوع والعطش
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم أقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا – صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم

لم يقل من يصلي كثيرا ولا من يصوم كثيرا ولا من يحج كثيرا – الأقرب مجلسا هو الأحسن خلقا

فالصوم ليس عن الطعام والشراب فحسب فبعيدا عن التفسير اللغوي للصوم , يوجد أساسيات لكي يكون الصوم صحيحا ومتقبلا وهو الصوم عن الكذب , وعن الغيبة والنميمة , وقول الزور .

الصوم عن الغش في التجارة وفي التعامل
الصوم عن أكل مال اليتيم , وعن سرقة حقوق الناس
الصوم عن الكف عن التبذير لأن المبذرين أخوان الشياطين .

الصوم التوقف عن زرع الفتن والإحقاد بين الناس
الصوم بالحمد وشكر الله علي النعم كي لا تزول
الصوم بإكرام الضيف ومساعدة والمحتاج والفقير
الصوم بعدم الإساءة للخلق في القول أو العمل
الصوم برعاية حق الجار
الصوم بحسن التعامل مع الزوج والحماة وأهل الزوج
والصوم بحسن التعامل مع الزوجة وأهلها
الصوم بعدم إرهاق ميزانية الزوج , و التقليل من عمل الزوجة
الصوم هو إتقان العمل وعدم التهرب من المسئولية وإستحلال المال بدون جهد .

الصوم هو التقرب إلي الله بجعل سلوكنا يرضيه ونبتعد عما نهانا عنه
الصوم هو بالإضافة إلي قراءة القرآن والقيام يتطلب كثيرا جدا من حسن الخلق
الصوم هو ألا نفعل ما يجعلنا نفقد الثواب ولا نحصل إلا علي الجوع العطش .
فنخرج خاليين الوفاض .

رأيك يهمنا

عن admin

admin
المشرف العام على موقع العالم الحر

شاهد أيضاً

بأي ذَنبٍ يُتِمَ؟

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *