حقل ظهر يدفق المليارات من الدولارات لمصر

بقلم : أحمد سمير

على الرغم من زيادة أسعار الوقود للمنازل و التجاري و قلة ضخه في عملية تنفيذ خطة الحكومة الأقتصادية لتحسين الأوضاع الأقتصادية التي يتحملها المواطن محدودي الدخل.

إلا أن أعلنت شركة إيني الإيطالية و التي لها أكبر حصة في وزارة البترول المصرية منذ ما تم تخصيصها، أن الطاقة الإنتاجية لحقل غاز ظهر، قد تصل ملياري قدم مكعبة من الغاز يوميا خلال الأشهر القليلة القادمة، مما سيوفر على البلاد مليارات الدولارات من العملة الصعبة.

و يعد حقل ظهر المكتشف من خلال الشركة و التي قد أعلنت قبل ذلك بأن هذا الحقل يعد من الحقول الصغيرة و ليس حقل أستراتيجي ضخم مثلما أعلنت الحكومة المصرية منذ أكتشافه.

وقالت “شركة إيني” في بيان لها إن الطاقة الإنتاجية لحقل ظهر وصلت إلى 1.6 مليار قدم مكعبة يوميا، وإنها من المتوقع أن تصل لملياري قدم مكعبة يوميا بحلول سبتمبر المقبل.

وأشارت الشركة إلى أنها تسلمت دفعه 50 مليون يورو مقدما مقابل إمدادات غاز مستقبلية للحكومة المصرية.
ويعد حقل غاز ظهر المصري، أكبر حقل للغاز في مصر تم اكتشافه في البحر الأبيض المتوسط عام 2015، من قبل شركة إيني الإيطالية، ويساعد الحقل  الحكومة المصرية على تجاوز النقص في إمدادات الطاقة.ي

يأتي ذلك أيضاً في ضمن أستمرار مصر في تصدير الغاز الطبيعي إلي إسرائيل للأتفاق المبرم بين البلدين منذ عهد نظام مبارك لأحترام مصر الأتفاقيات الدولية و ليس باستطاع الحكومة المصرية الدخول في مداخلات قد تؤدي لمصر نهاية علاقتها الدبلوماسية مع الدول المتاحلفة مع إسرائيل.

رأيك يهمنا

عن ايمان مكاوى

Avatar

شاهد أيضاً

اسلام الهاشمي الحامدي و قادرون باختلاف

بقلم / اسلام الهاشمي الحامدي رأيك يهمنا