بيان بشأن واقعة المصريين المختطفين في نيجيريا

كتب/ محمود أبو العزم

صرح السفير عمرو محمود عباس، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج بأن السفارة المصرية بأبوجا تواصلت مع يحيي لاوال المستشار السياسي للرئيس النيجيري في إطار استمرار جهود أجهزة الدولة ومتابعة وزارة الخارجية للتطورات المتعلقة بحادث سفينة الشحن “ميلان” التي تعرضت للقرصنة قبالة السواحل النيجيرية وعلى متنها أفراد من عددٍ من الجنسيات ومنهم مواطنان مصريان.
وقال عباس، في بيان صحفي اليوم ، إن السفارة أكدت للمسئول النيجيري حرص الحكومة المصرية البالغ على أمن وسلامة المواطنيّن المصرييّن المخطوفيّن، وتطلعها لإطلاق سراحهما في أقرب وقت.
وأوضح أن المسئول النيجيري أكد من جانبه بالفعل بذل مساعيه المستمرة مع قيادات الأجهزة الأمنية المعنية، معبراً عن أمله في التوصل لحل للأزمة في أقرب وقت ممكن.

وذكرت الخارجية أن السفارة تواصلت كذلك مع القوات البحرية النيجيرية التي لا تزال تواصل البحث عن المختطفين في نطاق ولايتي DELTA- BAYELSA الجنوبيتين، براً وبحراً، علماً بأن الطبيعة الجغرافية الصعبة لتلك المنطقة تمثل تحدياً للأجهزة الأمنية التي تتعامل مع الحادث.
كما يتم أيضاً التواصُل مع نقطة الاتصال المعنية بالحادث في جهاز الأمن الوطني النيجيري.

رأيك يهمنا

عن محمود أبو العزم

Avatar

شاهد أيضاً

بدء برنامج التدريب الميداني لعام 2022 – 2023 لمنطقة الآثار الأسلامية و القبطية بسوهاج

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *