ايزيس و الاخلاق ، قصص قصيره

 

بقلم / اسلام الهاشمي الحامدي

ذات يوم كان هناك فتاة تدعي ايزيس تتمرن في مدرسة السباحة كل ثلاثة أيام في الفترة الصيفية بعد انتهاء العام الدراسي ، تعرفت علي فتيات من سنها في النادي الرياضي ، فعرضوا عليها الخروج للتنزه يوم الخميس القادم ، فطلبت منه بعض من الوقت للتفكير والعوده الي ولي أمرها اولا وسؤال والديها في المقام الأول ، تعالت ضحكات الفتيات و اخبروها بأن الزمان قد تغير و اصبحنا في عالم أكثر انفتاحاً و تحرارا ولا وصايا لأحد علينا فنحن جيل التكنولوجيا و الانفتاح .

لم تعجب ام ايزيس بأسلوب تلك الفتيات بعد أن أخبرتها ابنتها بما حدث ، و قالت لابنتها : الاخلاق و التربية واحترام الأهل ليس لهم عمر محدد ، وتلك الفتيات لا يشبون تربيه ايزيس ولا خير لها في صحبتهم .

وفي أحدي الايام تقابلت ايزيس مره اخري مع تلك الفتيات اللاتي طلبن منها تلك الأمور المريبة ، تجاهلتهم فغضبن منها و سألوا عن سبب تبدل حالها فقالت ايزيس : من لا خيرا له في أهله ، فلا خير فيه ولا يري الخير في حياته . غضبن منها واقسمن أن يجعلوا حياتها جحيم من المضايقات و المعاكسات حتي تكره المجيي الي هذا المكان .. وكان من العقل أن تختلق لهم الأعذار و تتجاهلهم شيئاً فشيئا حتي أن يملوا سؤالها تدريجياً وهذا خيرا لها .. فالذكاء يقاس من ردود الأفعال و التصرفات .


رأيك يهمنا

عن اسلام الهاشمي الحامدي

اسلام الهاشمي الحامدي
كاتب مصري

شاهد أيضاً

بدء برنامج التدريب الميداني لعام 2022 – 2023 لمنطقة الآثار الأسلامية و القبطية بسوهاج

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *