انا العامل 

كتب الشاعر : على  ” ابو تمام “

معقول يا مصر فيكي حد يهين العامل
رئيس وزير لواء طيار قاضي برده عامل
فلاح ومزارع. شغال في مصانع برده عامل
يغسل ينضف يكوي يلبس برده عامل
يمسح ويكنس. للجزمة يورنش برده عامل
يهد يبني يرسم يلون يغني يلحن برده عامل
*******************************
عامل فيها شريف ونظيف إلى نظفك عامل
عامل الناس نظيف وقول كلام نظيف تتعامل
معقول يا مصر يا مهد الحضارة فيكي يتهان العامل
رئيسك يا مصر أبوه كان في الاصل
فلاح ومحضر وحلواني عامل
وعمره ما عمل لفلاح ولا لعامل محضر
يجي كاتب المحضر في الزمن ده يعمله محضر
أحفظ لسانك يا…………………….. بتاع القانون
العامل كفله الاحتــــرام والقيمة برده القانون
وبقيت وزير كبير وقاضي لما كنت تحترم القانون
ولما هنت العامل وهنت القانون
رجعت لاصلك عامل وبرده بالقانون
حامل القانون مؤدب وعن الغلط لسانه مهذب برده بالقانون
****************************
اتحملت ازاي تظلم و تجرح وقلبك جابك
وفاكر نفسك ملاك ومفيش حد جابك
دا جابلك الكرسي وعلاك هو العامل وعليه علاك
. لو مذاكر تاريخ وفاهم أوحتي قانون دارس
تعرف ابن مين لمصر امين و حارس
ومخليك في كرسيك أمن و فارس
ابن فلاح وعامل ومشغل لأهلك مصانع ولفلتك حارس
********************************
يا خسارة رجالك يا قانون. المرة دى كتير هافت
ابنك ما صانك ولا احترم مقامك وخلي الكل اعدائك
وهان سيد القوم. إلى من الفجر بيقوم عشانك
يزرع ويروي ويشيد ويبني يا مصر عشانك
جمالك يا مصر من جمال شوارعك وسكانك
حتبقي ازاي جميله وانتي اتهان خدامك
بيخدم فيكي وينضف عشان انتي وطنه مش لأنه خدامك
تعبان يا بلد وعليل حاسس اني ذليل وبتهان قدامك
ولا عشان انا عامل ذليل ومش عليكي عميل اتهان عشانك
*************************
الوجع المرة دى كبير ومر ما يتداوي
لأنه جي من شخص كان في نظري كبير
سيف للعدالة وحكمه واجب يتنفذ
لكن حكمه عليا المرة دى.ابدا ما يتنفذ
لأنه حكم ظالم طاغي فاكر نفسه بس قاضي
هو الي قاضي والكل من غيره عدم
ونصب نفسه علي كل الناس حكم
هو بس الي بيعرف الحق ويعرف بيه يحكم
والله دا لا عدل ولا بيعرف حتى يحكم
لما يقول في العامل مهانه وبكدا يحكم
يبقى الحكم وحدة لله هو الي بينا يحكم
ولأني عامل. وبحكم الله راضي و عامل
فخور اني انا مصري فلاح وعامل
وعلي ارضها بعرق وبلقمتي عامل

رأيك يهمنا

عن خلف الله عطالله الانصاري

Avatar

شاهد أيضاً

فرجُه قريب

رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *