الي من يهمه الامر  مهدر دمه

11235328_979237905442951_4324998197327965104_n
كتب / محمد وفا
لوحظ منذ بدايه ظهور وانتشار الجماعات الاسلاميه الاسم فقط منها الاخوان و داعش وغيرها بصدور الحكم بالاعدام علي كلا من الصحفيين ورجال الجيش والشرطة
فكيف لا نسال انفسنا لماذا؟ مبدائيا للتوضيح ان الشئ الذي اعتاد ان يعيش وينمو في الظلام لا يمكنه ان يتحمل حراره الضوء هكذا هؤلاء الجماعات اما عن اجابه السؤال لماذا؟ لكي لا يتم نقل الواقع والجرائم التي يرتكبونها هؤلاء القاتله الكذبين
فايهما اقوي القلم ام الرصاص وقد ناسو ان اول شئ خلقه الله عز وجل هو القلم فلا بد وان يكون اقوي بكثير من رصاصهم وطبقا للاحصائيات والدراسات ان في مصر عام 2013 احتلت المركز الثالث علي العالم في عدد شهداء الصحفيين بعد سوريا والعراق واليكم قائمه ببعض اسماء شهداء الواجب الصحفي .
احمد محمود(صحفي بجريده الاهرام استشهد28/1/2011 جمعه الغضب)
وائل ميخائيل(تيلفزيون الطريق المنتمي للطائفه القبطيه اكتوبر2011احداث ماسبيرو)
الحسيني ابو ضيف (الصحفي بجريده الفجر ديسمبر2013 احداث قصر الاتحاديه)
احمدعاصم السنوسي(الصحفي بجريده الحريه والعداله يوليو2013احداث الحرس الجمهوري)والذي اقام له محمد عبد القدوس وقفه احتجاجيه امام نقابه الصحفيين مما ادي الي تتدخل الشعب لانهاء هذه المهزله بالتعدي علي عبد القدوس مما جعله يحتمي بمبني النقابه هو ومن معه.
صلاح الدين حسن (صحفي بجريده شعب مصر يونيه2013 احداث انفجار بورسعيد)
مايك دين(مصور سكاي نيوز اغسطس2013 اثناء فض اعتصام رابعه)
مصعب الشامي(شبكه رصد اغسطس2013 اثناء فض اعتصام رابعه)
احمدعبدالجواد (جريده الاخبار اغسطس2013 اثناء فض اعتصام رابعه)
حبيبه عبد العزيز (مراسله اكسبريس الامارات اثناء فض اعتصام رابعه)
تامر عبد الرءوف (جريده الاهرام اغسطس 2013 اثناء حظر التجوال)
مياده اشرف (جريده الدستور مارس 2014 اثناء تغطيه عنف وارهاب الاخوان في عين شمس)اينعم ان لله وان له لراجعون وقل لن يصينا الا ما كتبه الله لنا صدق الله العظيم ولكن هل يكون ثمن حياه انسان تساوي رصاصه تاركا وراء كل شهيد قلوب تحترق وعيون لا يجف بها الدمع لمجرد انهم قالو مهدر دمه.

رأيك يهمنا

عن خلف الله عطالله الانصاري

Avatar

شاهد أيضاً

علم الانتحار وعلاقته بعلم النفس الاجتماعي

رأيك يهمنا