الكاتبة والمفكره / امال زهير ..عزيزي الرجل إسترد دبلتك الذهب

الكاتبة والمفكره القديره / امال زهير 

…………………….

عزيزي الرجل إسترد دبلتك الذهب

…….

 

■ أشاعوا في الفقه التراثي أن لبس الذهب والحرير حرام علي الرجال تحريما مطلقا إلي يوم القيامة حيث نسبوا هذا التحريم للرسول ..رغم أن الله تعالي يقول عن أصحاب الجنة “يحلون فيها من أساور من ذهب ولباسهم فيها حرير ” ..وإذا سألتهم عن علة تحريم الذهب علي الرجال يقولون : لأنه تشبه بالنساء ..فهل غاب عن العبقرية الفذة أن النساء يلبسن أيضا الفضة !!!!إ إذ أننا نجد الرجال قد استبدلوا بدبلتهم الذهبية دبلة فضية ..وهل يعقل أن مجرد دبلة ذهبية في الأصبع ستجعل الرجل يشبه المرأة !!!!! إنه تبرير ساذج لمجرد الدفاع عن الروايات التي تخالف كتاب الله ” قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق ” وإذا حاول بعضهم أن يبرر ويقول أن النبي قال ذلك في ظرف معين مراعاة للحالة الاقتصادية والاجتماعية ومراعاة لنفسية الفقير لأن الذهب ليس ضروري للرجال كزينة فهل مجرد الدبلة الآن تعتبر ذهب !!!! أقصد هل المرأة غير المتزينة بذهب ولا تملك منه إلا دبلة الزواج هل يقال عنها أنها ( لابسة دهب ) ؟ أو عندها دهب ؟ وهل تستطيع أن تقول هي أنا عندي دهب ؟ طبعا لن يقول أحد ذلك إلا علي سبيل الهزار .. فلماذا جعلوا دبلة الرجل قضية لبس دهب وحرام وتشبه بالنساء !!!! إن كل ملابس الرجال والنساء يجمعها كل ما هو متشابه إسما وخامات وألوان فأيهما ظاهر ومظهري !! الملابس أم الدبلة !!!!

………..

 

■ إنها محاولات فارغة وبائسة لتبرير الحديث المكذوب ولا تحريم أصلا إلا في كتاب الله وأنا أسألهم : إذا لبس الرجال أي نوع آخر من المعادن الثمينة التي تلبسها النساء فهل يكون حلالا لهم لأنه لا يوجد حديث منسوب للنبي يحرمها عليهم ؟؟ رغم أن المعادن الأخري أغلي ثمنا وأحسن مظهرا وتتحلي بها النساء …فإذا كانت الإجابة نعم فبأي منطق جعلوا الذهب حراما علي الرجال وتشبها بالنساء؟؟؟؟ وإذا كانت الإجابة لا فمن أين أتوا بالتحريم ؟؟؟ فلماذا اقتصر الحديث المزعوم علي تحريم الذهب ولم يقل بتحريم زينة النساء من الحلي عموما إذ أن التحريم إلي يوم القيامة كما هو نص الحديث الوارد .. فهنا أسأل الذين يدعون أن الأحاديث كانت وحيا إلهيا : ألم يكن الله يعلم بكل معادن الحلي التي تتزين بها النساء إلي يوم القيامة ؟؟؟ لماذا اقتصر علي الذهب ولم يقل أن الزينة والحلي محرمة علي الرجال !!!! عجبا لهم أنهم اتخذوا الروايات بديلا عن تشريعات كتاب الله الذي يخاطب الناس جميعا ويقول عن البحر ” وتستخرجون منه حلية تلبسونها ” أعود وأسألهم : هل سيجعل الله الرجال في الجنة متشبهين بالنساء لأنهم سيحلون فيها من أساور من ذهب ولباسهم فيها حرير !!!!!!

رأيك يهمنا

عن محمود أبو العزم

Avatar

شاهد أيضاً

مَشروعُ أدبِ الطِّفلِ المِصريِّ للأديبِ النَّاقدِ -محمد حمدي الشعار- طرحٌ جديدٌ علىٰ وزارةِ الثَّقافةِ )

مَــشْــرُوعُ الأَدَبُ العَرَبِيُّ، فِي دَولَةِ الشَّبابِ رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *