الكاتبة والمفكره / امال زهير …براءة القرآن من أكذوبة اسمها الحجاب

براءة القرآن من أكذوبة اسمها الحجاب

■ مدخل إلي آيات حجابهم المزعوم

…….

■ يا دعاة وأدعياء الحجاب : أين أصلا كلمة حجاب موجهة بخطاب أمر للنساء ؟ وبمعني ثياب أو غطاء للشعر ؟؟؟ أين كلمة حجاب في القرآن التي يبحثون فيها عما إذا كانت بالوجه أو بدون وجه أو بعين واحدة !!! وذكرت آمال زهير ست آيات فيهن كلمة حجاب وتكمل :

…………

■ طبعا الآيات جميعها لا علاقة لها بتاتا بأي لباس للرجل ولا للمرأة .. وأنا قدمت الرجل لأن الخطاب في الآية من أولها لآخرها أمر صريح للرجال بحجاب..وهي الآية التي سموها آية الحجاب وجعلوها فريضة علي النساء وأقاموا عليها الكثير جدا من الكتب بادعاء أن في شرع الله وصميم قرآنه مايسمي بحجاب المرأة .. “يا أيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي 7 إلا أن يؤذن لكم إلي طعام غير ناظرين إناه ولكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا ولا مستأنثين لحديث إن ذلكم كان يؤذي النبي فيستحي منكم والله لا يستحي من الحق وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا تنكحوا أزواجه من بعده أبدا ذلكم كان عند الله عظيما ” هذه الآية بنوا عليها مفاهيمهم المغلوطة علي آيات أخري سنتناولها لا حقا بالردود عليهم

………….

■ هذه الآية تبدأ بقوله تعالي يأيها الذين آمنوا .. فالخطاب كالمعتاد بصيغة العموم للذين آمنوا ولكن قطعا هنا لم يكن الخطاب لكل الذين آمنوا حينئذ ولا إلي يوم القيامة لكنه كان خطابا وأمرا بخصوص من يدخلون بيوت النبي ويسألون أزواجه متاعا حين يدعون إلي الطعام

……..

■ وصيغة العموم هي محور أساسي سأتحدث به عن أكذوبة من أكبر الأكاذيب في حق القرآن وهي مايسمي فريضة الحجاب وتغطية الشعر

…….

■ ومن صيغة العموم قوله تعالي ” يأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض ” فهي قطعا كانت خاصة بوجود النبي ولا يمكن أن تكون لكل المؤمنين إلي آخر الزمان

………….

■ وأعود إلي الآية وللدقة أقول أن الأمر هو أن يتخذ ضيف بيت النبي ( حاجب ) بينه وبين الطرف الآخر ( أزواج النبي ) لأن الحجاب ليس شيء مادي لكن كلمة حجاب هنا معناها إنعدام الرؤية بسبب حاجب .. وقد عبر سبحانه بتعبير ( من وراء حجاب ) ولم يقل حاجب لأن الشيء الحاجب كالستار أو غيره يكون به فتحة ويمكن معه التحايل للنظر والتلصص علي خصوصيات الطرف الآخر ..إذ أن تعبير القرآن ليس فيه ثغرة

……..

■ والحجاب بمعناه الحقيقي الوارد في آيات القرآن إما أن يكون بين طرفين مثل أصحاب الجنة وأصحاب النار ، وإما أن يكون حجابا عن طرف واحد مثل أننا لا نري الغيبيات ..فمثلا الملائكة والجن يروننا ونحن لا نراهم

……..

■ هل ينكن استبدال كلمة حجاب في أي من الآيات السبع بهذه الكلمة العبيطة المبتذلة ( تحجيبة وتحاجيب ؟؟؟

……..

■ أعود وأسأل الذين مازالوا يتشدقون بكلمة حجاب علي أنها غطاء للنساء :

………..

■ إذا كان الله سبحانه وتعالي يريد أن يأمر أمهات المؤمنين بغطاء فلماذا يوجه الأمر للرجال !!!لماذا لا يوجه الأمر للنبي أو لأزواجه !!!!

………

■هل ينزل الله أمهات المؤمنين المنزلة الأدني ويجعل لأولئك الرجال ( غير المؤدبين أو حتي الصالحين ) الدرجة الأعلي لكي يأمروا أزواج النبي !!!!

………

■ ما علاقة قلوبهن بما يلبسن ؟؟ إن قوله ( ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن ) يعني أنها أيضا لن تراه لأنه وراء حجاب

…..

■ هذا التوجيه معناه الصريح هو النهي عن اقتحام الخصوصيات بالدخول علي أزواج النبي في مكان إعداد الطعام

…..

■ لو كانت كلمة حجاب تعني رداء فما معني أن يسألها من وراء دائها ؟؟؟ شيء مضحك ■لو كانت تعني غطاءا للشعر فهل المقصود أن يلف إلي خلفها ويسألها من وراء غطاء شعرها ؟؟؟؟ ■كلمة حجاب الشائعة علي المرأة لا تؤدي معني كلمة حجاب الحقيقي سواء في القرآن أو في غيره ■لو كان الله يريد أن يأمر النساء بغطاء فما الداعي لهذا السياق الخاص ببيوت النبي وسؤال أزواجه متاعا حين يدعون إلي الطعام ؟؟؟ ■ إن الذين افتروا علي الله وأشاعوا أن هذه الآية تأمر بحجاب بالمعني الخاطيء الشائع لم يروا هذه البديهيات ولكن فقط تصييدوا كلمة حجاب وبقدرة قادر جعلوها أغطية للمرأة تماشيا مع استبدادهم بنسائهم حيث لا يرونهن إلا مجرد لحم ■ ما الداعي لقوله تعالي ” وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا تنكحوا أزواجه من بعده أبدا ؟؟؟؟ ■ إن الآية كلها خاصة بأزواج النبي وبيوته ..ولم يأمرنا الله بأن نبحث عما كانت ملابس أزواج النبي ولا ملابسه ■ إن كلمة الحجاب الشائعة علي المرأة ما هي إلا إساءة كبيرة للقرآن ..إذ أي كلمة حجاب في القرآن يمكن أن توصف بأي وصف من هذه الأوصاف ؟؟ حجاب ضيق وحجاب مبهرج وحجاب ب ترتر وحجاب صح وحجاب غلط وحجاب خليع وحجاب فاضح وحجاب مالوش لازمة وحجاب لطيف وحجاب مهلهل وربطات الحجاب ودبابيس الحجاب وشروط الحجاب وفلانة ظهرت بالحجاب وما المانع أن تظهر المذيعة بالحجاب وهي نكتة مضحكة تماما لأن الحجاب معناه ضد الظهور ،،وفلانة رقصت بالحجاب وحجاب تركي من عصر الحريم وحجاب هندي ( مع بطن عاري ) وفلانة خلعت الحجاب ويالها من نكتة ..لو كانت كلمة حجاب معناها ثوب ساتر تماما وغطاء للشعر لكان خلع الحجاب معناه أن الواحدة تمشي عارية إذ أين كلمة حجاب في القرآن بمعني غطاء للشعر ؟؟ ■ لا بد من تنزيه القرآن عن هذه السذاجات والسخافات والثرثرة العبيطة التي لا علاقة لها بكلمة حجاب في القرآن ولا علاقة للقرآن بها ■ أي حجاب الذي يمكن أن يخلع في قوله تعالي ” وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب ” ؟؟؟ ومن الذي يرتدي حجابا فيها ؟؟؟ وكيف يمكن تدبيسه ؟؟؟ ■ كان ومازال معظم الرجال في الأرياف ومن مثلهم في المدن وفي كثير من البلدان العربية يرتدون الثوب الساتر تماما ومعه غطاء الشعر فهل قالوا أو قيل عنهم أنهم محجبون !!! ■ولأغطية الرأس أسباب لا تنتهي .. منها ما يتعلق بظروف الجو أو للوجاهة الاجتماعية أو لطبيعة العمل وللتمييز في وظائف عديدة أو للزينة …الخ وأغطية الرأس للرجال ويستوي في ذلك أصحاب الديانات والكفار .

رأيك يهمنا

عن محمود أبو العزم

Avatar

شاهد أيضاً

مَشروعُ أدبِ الطِّفلِ المِصريِّ للأديبِ النَّاقدِ -محمد حمدي الشعار- طرحٌ جديدٌ علىٰ وزارةِ الثَّقافةِ )

مَــشْــرُوعُ الأَدَبُ العَرَبِيُّ، فِي دَولَةِ الشَّبابِ رأيك يهمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *