(الرشاقة )عنوانك ………….. للكاتبة سلمى حسين

كتب : الإعلامى أيمن جميل 
                         

                         الرشاقة واللياقة والنضارة

عبيرت الكاتبه سلمى حسين فى مقالتها التى صدرت هذا الشهر  عن  الرشاقة فقالت …..الرشاقة هى حلم يراود الكثير من الرجال والسيدات، ونعني برشاقة الجسم جماله وخفته، ولا يمكن أن يكتمل هذا الحلم دون لياقة بدنية عالية.

وليست الفكرة مقتصرة على السيدات فقط فعلى الرجال أيضا الاهتمام بمظهرهم الخارجي وصحتهم. فعليك يا سيدي ويا سيدتي بالرياضة للحصول على جسم وقوام ممشوق. بالنسبة لي، لا أحبذ بروز الكرش، فهو ليس دليلا على العز وإنما دليل على تراكم الدهون في منطقة معينة بسبب الكسل وقلة الحركة.

كلنا معرضون لتراكم الدهون في مرحلة ما من أعمارنا، إما بسبب العمليات الجراحية أو المشاكل النفسية أو حتى الظروف المحيطة.

لكن كل هذا لا يهم الآن، المهم أن تبدأ بالتفكير كانسان ناجح يقدس الوقت والمسؤوليات ويعطي لكل ذي حق حقه.

لماذا أتحدث هنا عن الوقت؟ بالطبع، لأن المهم قبل أن تبدأ في تنفيذ برنامجنا هو أن تبدأ بالتفكير في تخصيص وقت مناسب.

إن مقياس السمنة هو 102 سم (40 انشاً) في الذكور و88 سم أو (35 انشاً) للإناث.

ولكن ماهي الخطوات التي علينا اتباعها من أجل ذلك؟
الخطوة الأولى والقرار: انظر إلى نفسك في المرآة، اسأل نفسك هل أحتاج لتغيير نظام حياتي والتخلص من الكرش؟ الإجابة هي نعم. لأن الرشاقة هي أساس الجمال، ومن المؤكد أننا كلنا نحب الظهور بشكل أنيق وجذاب.

الخطوة الثانية وصعوبة التنفيذ: كلما كان الكرش كبيرا والعادات الغذائية غير سليمة كلما كان التحدي أكبر. لا تيأس. نظم وقتك ولا تؤخر وجبة العشاء ليلا، ابتعد عن السجائر والكحوليات. خمس دقائق رياضة اليوم الأول، ثم عشر دقائق اليوم الثاني وستصل آخر الأسبوع إلى عشرين دقيقة.


الخطوة الثالثة تفاؤل: طبعا لا تعتقد أنك ستتخلص من الكرش أو الدهون في ظل أسبوع، لكن المهم أنك بدأت أصعب خطوة. هنا ستبدأ في اتباع ريجيم غذائي غني بالخضراوات والفواكه مع الرياضة.

يمكنك استشارة طبيب. ما يهمني الآن هو الاستمرار في الرياضة وتقليل الدهون وزيادة اللياقة البدنية.
الخطوة الرابعة صمود: أنت الآن شخص جديد، لقد غيرت عاداتك ونمط حياتك، تحية كبيرة مني. سوف يثبت وزنك بعض الوقت لا تقلق.

الخطوة الخامسة اختر الوزن الذي تريده: لا تهتم لما يقوله الناس، انظر إلى نفسك في المرآة. هل يعجبك شكلك الآن؟ الإجابة: نعم. ولكن أريد أن أصبح أفضل. إذن، استمر بالرياضة والعادات السليمة. لست مضطرا لاتباع حمية غذائية الآن.
وتأتي آخر خطوة ألا وهي النضارة: تأملوا بشرتكم الآن، نعم إن بشرتكم نضرة صافية. أصبحتم تبدون أصغر سنا.

رأيك يهمنا

عن ايمان مكاوى

Avatar

شاهد أيضاً

التسول والمتسولين

رأيك يهمنا